+††±منتديات وشـات افـــا كـاراس±††+
اهلا بيك زائرنا العزيز نورت منتديات الانبا كاراس
انت لم تسجل بعد يسعدنا ان تسجل لتري كافة مواضيع المنتدي
ونتمني لكم دوام الاستفادة +††±منتديات وشـات افـــا كـاراس±††+

+††±منتديات وشـات افـــا كـاراس±††+
 
الرئيسيةالمجلةس .و .جالتسجيلدخول
  اهلا بكل الاعضاء والزائرين يارب المنتدى ينال اعجابكم ونشوف مشراكاتكم معانا ولا تبخلو بلردود والمشركات اتمنالكم اقامه سعيده فى بتكم التانى واللى يحب يشرف فى اى قسم يحبه يكتب طلب فى قسم طلبات الاعضاء

شاطر | 
 

 تاملات فى الصوم الكبير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت المسيح
+( قبطى درجة اولى )+
+( قبطى درجة اولى )+


موهبتك : تاليف اشعار
شفيعك مين : ابو سيفين
الأية الذهبية : كل الاشياء تعمل معا للخير
النوع : انثى عدد المساهمات : 1478
تاريخ التسجيل : 03/02/2010
العمر : 26

مُساهمةموضوع: تاملات فى الصوم الكبير   الأحد فبراير 14, 2010 8:36 am

1 - يسوع المسيح صام عنا أربعين يوماً و أربعين ليلة . ما معنى صام عنا ؟ و إن كان صام عنا فلماذا نصوم نحن ؟ فما معنى صام عنا ؟ لقد فشل الإنسان في وصية الصوم ، كسر وصية الصوم ،فأول وصية أعطاها الله للإنسان كانت الصوم عندما قال له من جميع شجر الجنة تأكل ما عدا شجرة معرفة الخير والشر ، فلم تكن شجرة معرفة الخير و الشر افضل من بقية الشجر ، لكن ربنا منعهم من الأكل من ثمرها و اسماها بهذا الاسم كدليل محبة يقدموه لربنا لان ربنا احبهم فصنع لهم كل شئ فكان لا بد أن يقدموا دليل محبتهم : ألا يأكلوا و لو من شجرة كدليل محبة : لذلك ارتبط الصوم دائما بالمحبة، فكلما احب الإنسان ربنا اكثر كلما احب الصوم اكثر ، و بغواية الشيطان كسر الإنسان وصية الصوم و فشل في الصوم لذا جاء السيد المسيح لكي يصوم عن البشرية التي فشلت في أن تكمل الصوم فجاء هو ليكمل الصوم. و الصوم الكبير يشبه إلى حد كبير صوم آدم و حواء في الفردوس : يأكلون كل الأشجار ما عدا نوع واحد و نحن نكل من جميع الأطعمة ما عدا الإنتاج الحيواني : فصوم السيد المسيح يعتبر تكملة للصوم الذي كان يجب أن يستمر فيه آدم و حواء في الفردوس ، فسقطوا و لم يكملوا الوصية لهذا جاء السيد المسيح ليكمل البشرية الساقطة لهذا نقول : صام عنا أربعين يوما و أربعين ليلة و بدا الخلاص بالصوم. و السؤال الآن : لماذا نصوم مادام هو صام عنا ؟ و اكمل وصية الصوم نيابة عن البشرية : الإجابة لأننا نحن الآن نصوم معه ، لذلك الصوم هو رحلة نساير فيها السيد المسيح في صومه ، هو أرانا الطريقة التي بها نقدم صوما مقبولا أمام الله ، لذلك نصوم معه دليل حبنا لله كما هو احبنا فاكمل الوصية نيابة عنا .

2- و السؤال التالي : لماذا ذهب السيد المسيح إلى البرية ليصوم ؟ لماذا لم يصم وسط العالم و أصعد إلى البرية ليصوم هناك ؟فبعد أن كسر آدم و حواء وصية الصوم طردوا إلى البرية ، فلم يكن هناك مكان عامر سوى الجنة ، فعندما كسروا وصية الصوم طردوا إلى البرية و لذلك خرج ورائهم إلى البرية لكي يعيد الإنسان مرة أخرى إلى الفردوس لأجل هذا نقول ( اصعد إلى البرية ليجرب من إبليس ) أي نتيجة تجربة إبليس لأدم و حواء أسقطهم في الخطية ( كسر الوصية ) و بالتالي طردوا من الفردوس ، فاصعد إلى البرية ليجرب من إبليس و ينتصر و يعد للإنسان مهابته و نصرته مرة أخرى و يعيد الإنسان إلى الفردوس و لذلك الثلاث تجارب المذكورين هما ملخص للتجارب التي يجرب بها الشيطان أي إنسان ،
تجربة جسدية مادية : تحويل الحجارة إلى خبز و السيد المسيح كان يستطيع تحويل الحجارة إلى خبز لكنه رفض ، لماذا ؟ لأنها مشورة الشيطان فلم يقبل هذه المشورة و رفضها ،
التجربة الثانية نفسانية : أخذه على جبل و أراه جميع الممالك في العالم ف لحظه و وعده بإعطائه إياها إن خر و سجد له ، فالإنسان يرتاح نفسيا عندما يمتلك ، يجد نفسه اكثر حينما يمتلك و يشتهر و يكون لذاته كيان مهاب و محترم من الناس ، التجربة الروحية :ارم نفسك من على جناح الهيكل لأنه مكتوب انه يرسل ملائكته لحملك فلا تصدم بحجر رجلك ، التجارب الروحية عندما يحب الشيطان أن يسقط الإنسان في الكبرياء آو يسقطه في تجارب تهلك روحه تجارب لها البعد الروحي.
إذا الشيطان يحارب الإنسان في كل شئ في مادياته في نفسياته او حروب روحية ،
لذلك اكمل المسيح بخروجه إلى البرية النصرة لحساب البشرية (اللاهوت لم يسند الناسوت في حروبه أمام الشيطان ، فالشيطان لا يقدر أن يقف أمام الله ، المسيح انتصر على الشيطان كإنسان )
و أن كنا نقول صام عنا أربعين يوما و أربعين ليلة بسر لا ينطق به ، فما هو هذا السر ؟
المقصود به انه استطاع و هو شخص أن يصوم عن البشرية كلها فاللاهوت أعطى الصفة التي تنوب عن البشر لكن لم يسنده في تجاربه .

3- لماذا أربعون يوما ؟
رقم عشرة يشير إلى السماء مكان السيد المسيح و مسكنة ، و رقم أربعة تشير للبشر الذين صام عنهم ، و الرقم الذي يجمع العشرة و الأربعة هو أربعين (4X10) أو السماء xالأرض ، لذا رقم أربعين يشير دائما إلى عمل الهي فائق على الأرض ، لذلك موسى ليتسلم الشريعة السماوية لتطبق على الأرض صام أربعين يوما و ايليا لانه أكل اكله من السماء ( إشارة إلى التناول ) صام أربعين يوما ، و السيد المسيح أيضا لأنه جاء ليكمل عن البشرية هذا الصوم لهذا صام هذا الصوم عنا نحن البشر ، أيضا الكاهن الجديد يصوم في الدير أربعين يوما في البرية لان هذا الكاهن يمثل سعى الله وراء الإنسان في خدمته لهذا خرج إلى البري يبحث عن الضال لكي يعيده . لذا أي عمل الهي فائق على الأرض مرتبط بالرقم أربعين ( العشرة و مضاعفاتها ترمز إلى الكمال المطلق و الأربعة و مضاعفاتها ترمز لأركان الأرض الأربعة ) لذلك نلاحظ أن السيد المسيح صام أربعين يوما و خدم أربعين شهرا و عاش على الأرض 400 شهر .

4- في نهاية الأربعين يوماً كما قول في بشارة متي ( جاع أخيرا و جاءت ملائكة و صارت تخدمه ) فلماذا ذكر الكتاب هذا و ما مدلوله ؟ أن نتيجة الصوم قد ظهرت فرجعت العشرة مرة أخرى بين الملائكة و الإنسان ، لان الملائكة لو خدمته كال نكون قد ادخلنا اللاهوت في الموضوع ، السيد المسيح جاع أخيرا ليؤكد انه إنسان ممكن يجوع ، و فيما هو يؤكد انه إنسان جاءت ملائكة و صارت تخدم إشارة إلى عودة العلاقة بين الإنسان (الأرضيين ) و السمائيين مرة أخرى . ارتباط الملائكة بالإنسان له مدلوله فالقداسة التي فقدها الإنسان عادت إليه مرة أخرى ، أثناء فقدانه القداسة تلتصق به الشياطين فيصبح مثلهم ، و بعد تقديمه توبة و عودته لنقائه يلتصق بالملائكة مرة أخرى ( مدلول النصرة ) .
و خدمة الملائكة تعتبر رمز الشركة ، فآدم قبل سقوطه كان يأكل من يد ربنا و أول ما ابتدأ يـكل من يد الحية فقد شركته مع الملائكة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تاملات فى الصوم الكبير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
+††±منتديات وشـات افـــا كـاراس±††+ :: منتدى الروحى :: قسم التأملات الروحية-
انتقل الى:  
الساعة الأن القاهرة (مصر)
جميع الحقوق محفوظة لـ+††±منتديات وشـات افـــا كـاراس±††+
 Powered by منتديات الأنبا كاراس ®ava-karas.yoo7.com
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010