+††±منتديات وشـات افـــا كـاراس±††+
اهلا بيك زائرنا العزيز نورت منتديات الانبا كاراس
انت لم تسجل بعد يسعدنا ان تسجل لتري كافة مواضيع المنتدي
ونتمني لكم دوام الاستفادة +††±منتديات وشـات افـــا كـاراس±††+

+††±منتديات وشـات افـــا كـاراس±††+
 
الرئيسيةالمجلةس .و .جالتسجيلدخول
  اهلا بكل الاعضاء والزائرين يارب المنتدى ينال اعجابكم ونشوف مشراكاتكم معانا ولا تبخلو بلردود والمشركات اتمنالكم اقامه سعيده فى بتكم التانى واللى يحب يشرف فى اى قسم يحبه يكتب طلب فى قسم طلبات الاعضاء

شاطر | 
 

 لا تقتلنى.....لا تقتلنى.......لاتقتلنى...........لا تقتلنى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بهيه حبيب
+قبطى فعال+
+قبطى فعال+


موهبتك : كتابه الشعر
شفيعك مين : ابو سيفين&والبابا كيرلس
الأية الذهبية : المر الذى يختاره لى الله خير من الشهد الذى اختاره لنفسى
النوع : انثى عدد المساهمات : 80
تاريخ التسجيل : 20/02/2011
العمر : 34

مُساهمةموضوع: لا تقتلنى.....لا تقتلنى.......لاتقتلنى...........لا تقتلنى   الثلاثاء مارس 22, 2011 3:21 pm

What a Face


santa

[center]لا................تقت
لنى

أنها صرخت فتاة غرر بها......

صرخة فتاة سدت أذنيها عن سماع النصيحة.

صرخة فتاة لم تكن مع أب العتراف صريحة..

صرخة فتاة تركت نفسها فريسه سهلة فى فم الأسد !!

صرخة فتاة بعد ما انصرف الجميع من حولها .....

صرختة فتاة مستمره.................لن تهدأ

لا.......تقتلنى

+أقترب الشاب الوسيم من الفتاة ، ملاحقا ايها بنظراته ،بل بكلامات معسولة ،تقطر من لسانة بغزارة..ودون أن يدرى رفعت الفتاة عينيها أليه.فأذ هى بمنظره مبهورة وبكلماتة مأسورة....
عجبا رفعت عينيها وأذ بأصبعه خاوية من أى شىء ، فليس فيها ما يدل على أرتباطه بخطبة أو زواج !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

وهنا سرح خيالها وجال فكرها بل تردد فى أعماقها فى سرية كاملة :

[color=blue][center]أنه فريسة جيدة.................أنه صيد ثمين !!

+ومضت الفتاة الى بيتها وهو يشغل فكرها بل تلاحقها صورته فى جلوسها ونومها ...وكان موضع سرحانها بل تفكيرها المستمر كيف تقترب أليه أكثر ؟
كيف تجذب التفاته أليها أسرع ..
كيف تدخل ألى اعماق قلبه حتى لا تترك مكان لغيرها.....

[center][color=blue]لقد أصبح محور تفكيرها بل فتى أحلامها !!!

+وأزداد الشاب الوسيم فى أناقته ورقته بل مفكرا ومخططا كيف يلتقى بها منفردا..كيف يهمس بكلماته المقيدة لقلبها فى أذنيها....

أقترب الشاب منها ............وكانت قريب منه مفكر أنه هو من بحست عنه

+وازداد اقترابهما ..يحكى لها فى مسكنة عن همومه وصدماته ،عن مبادئه ونقائه ..يبدى الشفقة نحوها والاهتمام بها وبأمورها والخوف على حياتها وسيرتها..!

[center][b]أنها أخت له كأخته تماما يخاف عليها

وتكررت اللقاءات بينهما . ويعتسل الكلام وتتثبت الاحلام وتصبح الايام بطيئة فى نظرهما ..أذ متى تأتى الأيام حتى لا يكونللفراق بينهما مكان .

+ويزداد الهمس حولهما ..ويصل التنقير ألى أذنيهما ..بل تلتقط أعينهما نظرات الاخرين .
فيزداد تصميمهما أن يتلاقيا فى الظلام وبعيدا عن أعين الناس..........

+ولكن الصراخ يزداد داخل كل منهم ..ويذهب الشاب ألى أب الاعتراف سائلا :

ما رأيك فى الصداقة ؟

ما رأيك يأبى فى الختلاط ؟

هل حرام يأبى أكلم أنسان أو أنسانة أيا كانت ؟


صدقنى ياأبى أن داخلى نظيف ...لا أبتغى أى سوء..

فألاثنان على أنفراد يسألان ..يريدان أن ينتزعان جوابا بالايجاب ..حتى ما يصبح تبريرأ لهما وارضاء لداخلهما بل وحجة أمام من يقاومهما !!! ( أبونا قلى )


+ وهنا تكون الفجيعة حينما ترفض الفتاة النصيحة !!
تجادل وتناقش وتبحث مع أب الاعتراف وكأنما أصدر عليها قانون بألاعدام !!

ولم تعلم المسكينة أنها تورطت فأصبحت عاجزة عن الفهم والاختيار.

ولكنها تقول بصوت مهزوز لقد وعدنى بالزواج !!!

وتكون تساتلات أب العتراف فى شفق عليها ....وحزن لاجلها

-هل عنده أمكانيات ؟

-هل بلغ سن الزواج ..

-هل يوافقك ويناسبك ..

-هل تريحك تصرفاتة وأفكاره.

-هل كشف فكره بأمانة لآب اعترافه ؟!!!
ولما لا تخبرى أمك بهذا ..فلم تقدر أن تجيب..........................

[center]عجبا ..........ثم عجبا


+تخرج الفتاه المسكينة والدموع تغطى وجهها والعناد والرفض ينبع من قلبها ...وتندفع الكلامات من بين أسنانها :

الآب الكاهن............فى واد والدنيا فى واد......أنه متأخر!!!!

الام..................تعيش بعقلية زمان ..فألحس بعيد عنها والحب لم يقرع بابها!!!

الأب الجسدى........هو قاس لا يعرف الشفقة..هو غير مبال لا يهتم ألابنفسه وعمله..أنه صعب التفاهم !!!

الاصدقاء......كلهم أغبياء ..الغيرة تملأ قلوبهم


+وتهيم الفتاة فى بحر من الاوهام والتخيلات الكاذبة ..لا تصدق الا نفسها ..فألكل فى أعينها أميين بل فى التخلف سائرين.


[center]حقا ..انها غارقة فى بحر من الاحلام


لايملأ ار الأمواج والحيتان ، بل منه يتفجر كا بركان وبركان

+ويدور الوسيم ويجول ...بل ينسى الكلام المعسول...وتسأله الفتاة

هل ياصديقى تنوى الزواج والارتباط بى ؟
فيجيب على الفور ولما لا!!ومتى ياصديقى؟

حينما تنصلح الاحوال ..وأنهى دراستى ..وأكمل التجنيد ..ثم أبحث عن عمل ..وأجد شقة..وأجد ما نفرش به بيتنا!!!

يــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا الـــــــــــــــــــــهى

بعد كام من السنين ؟ كم يكون عمرها وكم من الفرص تفلت منها ..ألا تعلم ياصديقى أن :

للزهور مواسم تتفتح فيها وتعطى روائحها ..........................

وبعد الربيع تداس الزهور أذ تجف وتزبل............................

+وتسأله الفتاة ماذا لو تغير فكرك بعد حين ...أو مرت بك احدى الفتيات التى تجد فيها حبا أعمق من وأكثر من حبى. ...مادا تفعل فى تلك..


ويهرب الفتى من الاجابة.....................................لانه يعرف تماما

أن الرجل هو الذى يختار الفتاه...والرجل وردة لا تزبل حتى ولو بلغت الستين


واحــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرتـــــــــــــــاه

تمر الايام والشهور بل السنين .....لتثبت الايام معلنه أن اللعبة قديمة حطمت الكثيرين..فما أكثر ضحياها وما أقوى قتلها.......

عجبا ..وفى لحظة تبحث الفتاة عن فتاها الوسيم فكأنه فص ملحة وذاب فى بحر أوهامها وأختفى تاركا ملوحتة ليس لها فى حياتها مثيل !! ياألهى !!

[center]أنه كان حلم فأصبح سرابا


+لقد هرب الفتى كطائر خرج من قفصه هائما..ليبحث عن غيرها ويخدع مثيلاتها..لم يبال

بشعورها أو أثر الصدمة فى حياتها بل يردد من أعماقة :

[center][b]ه
ل من أحد غصبها

اليس بارادتها ...هرعت بل ألقت بنفسها ..ألى شبكتى.

أه ياربى رحمة ولطفا بأولادك وبناتك:

+وتتلفت المسكينة حولها فلا تجد كلمة مواساة ، مع أن الكلام لا يعوضض مامر من الايام

تستعيد كلماتها وكلماته فتزداد حسرة ودموعا وندما ......................

تتذكر قول أب الاعتراف ...فيزداد ألمها وتدرك صدق كلامه وخبرته ..وخيبة عنادها وتصميمها والغلق على نفسها..

تتذكر كلمات كا من نصحها ..فيزداد ألمها وتنسلب الدموع من عينيها لتحرق خديها باكية .

كان حلم واصبح الان خيالا!!!!!!!!!!

وتسيل دموع الندم ..وينطلق الصوت من أعماقها ..يبكى على شبابها ووعود الكاذبين لها :

لا...........................لا....................لا تقتلنى.............لا

فلا تجد للصوت صدى أو أستجابة ..لقد فات الاوانوتغيرت الازمان.

يابنت المسيح النقبة ...يابنت المسيح الوفية

+لا تصدقى وعود الظلام..ولا تلقى بنفسك فى مخلب الشيطان لا تصدقى أن الشمس تغرب وبها ظلام

لا تنظرى الى الاحلام...ولا تصدقى الاوهام ..واعلميى أن لكل شىء وقت

وأخيرا اعلمى يا أخوتى الفتيات

كل ما لاتقوى على سرده أو كل ما تحبى أن يكون بعيدا عن النور أو العيون ..فهو دائما ليس من الله ..بل هو لقتلكعلى الدوام

ويا أبن المسيح المبارك

+كن كأبيك الذى فى السموات أمينا وصادقا كل الأوقات ...

أياك والوعود الكاذبة.....
أياك والجرى وراء الشهوات..
أياك والعب بعواطف الاخريات..

يا كل شاب وفتاه رددو دائما هذه الكلمات.

ربى حررنى من فكرى .....أنقذنى من نفسى....أضىء ظلمتى وأنر بصيرتى معطيا

أياى نعمة .......وحكمو .......وأفراز.
لأميز بين ما هو منك وما هو من الشيطان

+ربى احفظ أولادك وبناتك طاهرين ..منقيا قلوبهم من كل حب كاذب دفين ..واعطنا وكل شعبك أن نخاف على بعض بل لا يسمع الصوت وينوح بيننا قائيلا

لا ..........................لا...............لاتقتلنى

ربى لك حبى ..........ربى لك شكرى ........ربى لك سجودى وخضوعى

ربى لك قلبى وفكرى ونفسى ...من الأن وألى الأبد أمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دودي
+قبطى فعال+
+قبطى فعال+


موهبتك : الموسيقي
شفيعك مين : باباكاراس تماف ايريني العدرا مارجرجس ابو سفين
الأية الذهبية : استطيع كل شي في المسيح الذي يقويني
النوع : انثى عدد المساهمات : 46
تاريخ التسجيل : 04/10/2011
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: لا تقتلنى.....لا تقتلنى.......لاتقتلنى...........لا تقتلنى   الأربعاء أكتوبر 05, 2011 12:19 pm

بجد موووووضوع خطير في غااية الروعة وتسلم يديكي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لا تقتلنى.....لا تقتلنى.......لاتقتلنى...........لا تقتلنى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
+††±منتديات وشـات افـــا كـاراس±††+ :: منتدى الأقسام العامة :: موضوعات عامة-
انتقل الى:  
الساعة الأن القاهرة (مصر)
جميع الحقوق محفوظة لـ+††±منتديات وشـات افـــا كـاراس±††+
 Powered by منتديات الأنبا كاراس ®ava-karas.yoo7.com
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010